من أنا

صورتي
عندمــــــــــــا امنحك تواضعـــــى .. لا تسلبـــــــني اعتزازي بنفســـي

no copy

الجمعة، أغسطس 24، 2012

سجــــــــــــادة صـــــلاة ..


قرأت قصة سجادة صلاة للكاتب المتميز ( حمدي عبد الرحيم )
ولتقديري لتلك القصة 
لم أشأ أن أختزل اعجابي في تعليق أكتبه لصاحب المدونة 
ولأول مرة أشعر برغبة قوية في كتابة كلمة ( شديدة التواضع ) عن تدوينة ليست المرأة أو الرجل  في دائرة الضوء .. 
وانما العشق 
*********************
عندما بدأت بالإبحار مع كلمات الكاتب 
تخيلت أنني سوف أقرأ قصة ذات إيقاع خفيف ومسلي
 ولكني مع النهاية ..أطلقت شهقة المذهول 

عندما قرأت تلك الجملة :

كنتِ كالصلاة يوم جئتنى فى بنفسجك المعطر "
وكان ( لتلك الجمله ) صداها في روحي وعقلي ..
أعترف أني وقعت أسيرتها 

وأيقنت حقيقة أن تلك القصة ماهي إلا :
" رحلة صوفية في تعريف العاشق  "
أرق التحايا لإبداعك أستاذ حمدي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق